المرابطون

المرابطون وحركة الشعب زاروا رئيس مجلس الشعب السوري حمودة صباغ في دمشق

أكد رئيس مجلس الشعب السوري حموده صباغ اهمية دور الاحزاب العربية والشخصيات العروبية القومية في الدفاع عن قضايا الامة وابقائها حية فى وجدان الاجيال القادمة.

ونوه صباغ خلال لقائه اليوم رئيس المكتب السياسي لحركة الشعب ومنسق الجبهة العربية التقدمية نجاح واكيم وامين الهيئة القيادية فى حركة الناصريين المستقلين فى لبنان /المرابطون/ العميد مصطفى حمدان بمواقفهما الوطنية العروبية معربا عن تقديره لكل الوطنيين الشرفاء الذين وقفوا الى جانب سورية فى حربها على الارهاب ومشددا على أن الروح النضالية الوثابة هى التي تعطي الدفع للاجيال القادمة للاستمرار فى الخط العروبي القومي المقاوم والذى لا بد ان ينتصر فى الجولان وفلسطين في ظل القيادة الحكيمة والشجاعة للسيد الرئيس بشار الأسد .

بدوره اكد واكيم ان ما تحققه سورية من انتصارات وانجازات فى مواجهة الارهاب هو انتصار للجميع لافتا الى ان انكسار الاعداء فى سورية سيشكل دافعا لانشاء حركة تحرر عربية اكثر ثباتا وفاعلية.

من ناحيته شدد حمدان على أن الانتصار على الارهاب على ارض سورية هو باب لاستعادة الجولان العربى السورى وفلسطين ولا سيما أن الانجازات التى تحققت كانت ثمرة لروءية القيادة الحكيمة فى سورية وبسالة الجيش العربى السورى الذى سطر ملحمة تاريخية فى التضحية وصمود الشعب السورى محييا المواقف الوطنية لاهل الجولان المحتل واسراه فى سجون الاحتلال.

حضر اللقاء أمين سر مجلس الشعب السيد رامي صالح ومراقب مجلس الشعب السيد عاطف الزيبق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق