المرابطون

كتب العميد مصطفى حمدان على مواقع التواصل الاجتماعي : عاش جيشنا الوطني اللبناني، خشبة الخلاص للبنان الوطن الذي نحلم به خالٍ من امثالكم جميعاً يعني جميعاً.

كتب العميد مصطفى حمدان على مواقع التواصل الاجتماعي التالي:
انتم ايها الفاجرون المتفجرون دمرتم كل الثوابت الوطنية اللبنانية وسفهتم كل القيم الاخلاقية واكلتم بنهمكم وجوعكم العتيق مع ابنائكم وبناتكم واخوانكم واخواتكم واصهرتكم ومن لف لفكم من سفلة القوم المال العام ولهطم جنى العمر لكل اللبنانيين من البنوك.
انتم ايها الفاسدون والمفسدون تتصارعون اليوم كصراع التيتانز صراع الهة الفسق والعهر والنفاق اليوم تلبسون دروع طوائفكم ومذاهبكم وتتراشقون بتهم العفة والنزاهة والشفافية، اليوم تتطاير شظاياكم ليصبح الوطن اشلاء من الفقراء تنتظر من يطعم اولادها ومن يحميها من ذل العوز والجوع.
انتم ياكلاب البحر في خضم الامواج العاتية دولياً واقليمياً تحاولون وتحاولون وستحاولون التلطي وراء حائط الباطون المسلح والسد المنيع الوحيد الذي بقي في هذا البلد.
هو جيشنا اللبناني
اياكم ايها الوقحين المنظرين بالعفة المس بجيشنا الوطني اللبناني،هذا الجيش يعلم تماما من انتم هذا الجيش يدرك تماما خفاياكم وتفاصيل فسادكم وافسادكم.
هذا الجيش على يقين بأنكم انتم السبب فيما وصلت اليه البلاد.
اياكم ثم اياكم المس بقرش اهلنا الابيض الحقيقي الذي خبيناه نحن اللبنانيين مجتمعين موحدين لينقذنا من براثن توحشكم وانتم على حافة السقوط النهائي ليزدحم القاع بكم.
عاش جيشنا الوطني اللبناني، خشبة الخلاص للبنان الوطن الذي نحلم به خالٍ من امثالكم جميعاً يعني جميعاً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق